تم توقيف 11 شخصاً لتورطهم في تشكيل عصابة إجرامية بالابتزاز وتهريب المخدرات بفاس

admin
أخبار محلية
25 أكتوبر 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد

أحالت شعبة الشرطة القضائية الوطنية ، مساء أمس الأحد ، على المدعي العام المختص بمدينة فاس ، 11 شخصاً تتراوح أعمارهم بين 29 و 45 عاماً ، أغلبهم من ذوي السوابق الجنائية في قضايا السرقة والجرائم المرتبطة باستخدام السكاكين ، للاشتباه. ارتباطهم بشبكة إجرامية نشطة في ترويج المخدرات والتهديدات والابتزاز والاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة.

وأوضح تقرير للمديرية العامة للأمن الوطني أن الطريقة الإجرامية التي تتبعها هذه الشبكة الإجرامية التي تم القبض على أعضائها بالتنسيق مع مصالح المديرية العامة لرقابة التراب الوطني ، يتحدد بابتزاز أصحاب المحلات وسرقة مبالغ مالية منهم. بالمال بالقوة وتورطهم في الترويج للمخدرات واحتلال مناطق الملك العام والعقارات المملوكة للغير واستغلالها بالقوة وبدون سند قانوني.

وأضاف المصدر ذاته أن إجراءات البحث التي تمت بحوزة المشتبه بهم في مدينة فاس ومناطقها الاستوائية ، أسفرت عن ضبط كمية من الشيرا والكوكايين والأقراص الطبية المخدرة المعدة للترقية ، وكذلك أسلحة بيضاء ، العصي وسيارة الدفع الرباعي ، بالإضافة إلى مبالغ من المال بكلتا العملتين. من المواطنين والأجانب المشتبه في كونهم من عائدات هذه الأنشطة الإجرامية.

فيما أشار البلاغ إلى أن المتهمين احتجزوا تحت الحراسة النظرية عند مرجعية التحقيق القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة ، من أجل الكشف عن جميع ملابسات وملابسات وخلفيات هذه القضية. وذلك للتعرف على باقي الامتدادات المفترضة لهذا النشاط الإجرامي ، وذلك قبل عرضها على النيابة العامة صباح الأحد.

يأتي تفكيك هذه الشبكة الإجرامية في إطار العمليات المستمرة في مدينة فاس ، والتي تهدف إلى تفكيك شبكات الجريمة المنظمة في المدينة ، والتي أسفرت عن اعتقال إجمالي 152 شخصًا لتورطهم في قضايا تتراوح بين المخدرات. الاتجار والاختطاف والابتزاز والسرقة باستخدام العنف. الكل أمام النائب العام بفاس.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.