بدون الإنترنت تترجم سماعات “Airpod” إلى 37 لغة

admin
أخبار محلية
27 أكتوبر 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد

في كثير من الأحيان ، ندخل في مواقف محرجة أثناء التحدث مع الآخرين ، سواء أثناء السفر أو أثناء التحدث ، وخاصة عن العمل أو حتى للأغراض الشخصية ، بسبب صعوبة فهم اللغة التي يتحدث بها الشخص الآخر.

وبحسب موقع “englishgate” الأمريكي ، على الرغم من ظهور العديد من السماعات الذكية القادرة على الترجمة ، والتي قدمتها شركات مثل Google ، على سبيل المثال ، تعتبر سماعة الرأس “Click Plus” التي طورها شاب بريطاني من أصل غاني الأكثر تقدما.

حيث نجح المهندس البريطاني داني مانو في ابتكار تقنية جديدة تقوم بترجمة اللغات بشكل فوري من خلال سماعات الأذن اللاسلكية “Airpod” ، ولا تحتاج إلى الإنترنت للترجمة بل هي ترجمة ذاتية على عكس معظم الاختراعات في هذا المجال سابقا.

يقول عن كيفية عملها: “لقد طورت سماعة البلوتوث اللاسلكية بطريقة تجعلها مقترنة بهاتف ذكي ، ويقوم نظام التشغيل بالباقي. هذا الابتكار يجعل تحويل النص إلى كلام وتحويل الكلام إلى نص ممكنًا ، حيث تلتقط سماعة البلوتوث تلقائيًا اللغة التي يتم التحدث بها وتوفر الترجمة المنطوقة في جملة أو جملتين.

ويضيف: “إنها أول سماعات أذن ذكية في العالم مع ترجمة فورية ، حيث يقول الآخرون ما يريدون وسماعات الرأس تترجم إلى لغتك الأم” ، مشددًا على أنها تحتوي على صوت عالي الدقة.

وأوضح مانو أيضًا أن السماعة تدعم ما يقرب من 37 لغة أوروبية وآسيوية ، وبحلول العام المقبل سيتم إضافة المزيد من اللغات.

ولفت إلى أن النظام الذي يعمل بهؤلاء المتحدثين لا يترجم اللهجات ، ولكن يجري العمل حاليًا على تنفيذه ، باستخدام التعلم الآلي والذكاء الاصطناعي ، مؤكدًا أن نظام السماعات يدعم ترجمة اللغة العربية الفصحى.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.