ورزازات.. السلطات تشرع في تنفيذ ومراقبة قرار اعتماد جواز التلقيح في الأماكن العمومية

admin
جهوية
27 أكتوبر 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد

AVvXsEhNp VqbXBMxNDJVfvwM1I8u5pCjF4QINyBy9NlXV17cJLfKtCaTC0LozoRRcMNvRe85TJ0dPQMReVJFoLaWuuldeqnb8 GwbiU POKkaFr4RCbrd4RSWN5uFwihj2OnwdaSXsXKyZFuRD8bh obnxgYzv2eOBghKQl8bOF8EMzyg1P34wq wK8K7CKCg=w640 h480 - تغبالت بريس


درعة.أنفو

علمت”درعة.أنفو” ، أن رجال السلطة بمختلف العمالات والأقاليم تلقوا تعليمات من أجل الحرص على تطبيق الإجراءات الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا، تزامنا مع قرار الحكومة باعتماد جواز التلقيح للولوج للأماكن العامة والمقاهي والمطاعم والمؤسسات العمومية، الذي يتزامن وقت تنفيذه مع أمس الخميس 21 أكتوبر.

وحسب ما عاينته ”درعة.أنفو”، فإن اللجنة الاقليمية بورزازات التي أشرف عليها قائد الملحقة الادارية الثانية بالنيابة السيد عمر عناك، شرعت في القيام بدوريات على المقاهي والفنادق والأماكن العمومية، من اجل استفسار ومراقبة المواطنين الحاصلين على جواز التلقيح والتحسيس بأهميته.

كما توصل الموقع بمعطيات مفادها، أن تعليمات مكثفة وجهت لرجال السلطة تحثهم على القيام بحملات مكثفة طوال هذه الأيام لدفع المواطنين إلى الالتزام والتقيد بالقرار الذي أصدرته الحكومة لتفادي الإصابة بفيروس كورونا والحد من انتشاره داخل الفضاءات العمومية (المقاهي، المطاعم، المتاجر الكبرى).

من جهة أخرى، أوردت مصادر متطابقة أن عدد من الوزراء عمموا مراسلات تحث الكتاب العامين والمديريات الإقليمية ورؤساء المصالح على ضرورة إدلاء الموظفين والمرتفقين بجواز التلقيح للولوج الى مقرات عملهم؛ وذلك تبعا لقرار الحكومة باعتماد مقاربة احترازية جديد للحد من انتشار فيروس كورونا.

هذا وما زال قرار فرض جوار التلقيح للولوج إلى الأماكن العمومية يثير الجدل في الأوساط السياسية، والثقافية، حيث اعترض العديد من السياسين والمثقفين على فرضه على المواطنين بين من اعتبره خرقا للحرية الفردية وبين من اعتبره قرار غير قانوني ولا دستوري.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.