المغرب..اللجنة العلمية توضح “الجرعة الرابعة” وتطعيم من هم دون 12 سنة

admin
أخبار محلية
29 أكتوبر 2021آخر تحديث : منذ شهر واحد

يقترب المغرب من تطعيم الأطفال دون سن 12 سنة ، وتوقعات خبراء اللجنة العلمية تؤكد أنه بعد الجرعة الثالثة قد يتطلب الأمر جرعتين رابعتين وخامسة وغيرهما ؛ هذا حسب الوضع العلمي.

حيث صرح مولاي “مصطفى ناجي” ، عضو اللجنة العلمية للتطعيم ضد “كوفيد 19” ، في أحدث بيان إعلامي: أنه لا يوجد حاليًا حديث عن تطعيم الفئة تحت سن 12 عامًا ، مضيفًا: “لكنني متأكد أن هذه الفئة سيتم تضمينها لاحقًا. “.

وتابع المصدر ذاته: أنه من أجل تحصين هذه الفئة ، يجب على اللجنة العلمية رفع الموضوع ومناقشته وإبداء موافقتها على ذلك ، وهو ما لم يتم بعد ، مبينًا أن “كل شيء ممكن ، العلم يتطور ، وقبل ذلك”. يمكن العثور على شيء ما “. القضاء على هذا الوباء “.

وأكد مدير معمل الفيروسات بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء أنه في حال عدم وجود تطورات علمية في المستقبل القريب يمكن الحديث عن الجرعتين الرابعة والخامسة وغيرهما.

فيما أبدى الخبير تفاؤله بوجود بحث عن اكتشاف دواء للقضاء على الفيروس بدلاً من اللقاح ، قائلاً إن “اللقاح يمنع لكن الدواء يشفي”.

وأشار إلى أنه “منذ ظهور الوباء ، حدثت تطورات ، وبالتالي يجب أن نظل إيجابيين للمستقبل ؛ ولكن إذا لم يظهر شيء ، فستصبح الجرعات الرابعة والخامسة والجرعات الأخرى حتمية “.

أوصى خبراء أميركيون بتطعيم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و 11 سنة بلقاح “فايزر” ، وتستعد إسرائيل للتطعيم بالجرعة الرابعة.

يشار إلى أن المملكة لم تنتقل إلى منطقة خضراء بالكامل ، رغم تحسن المؤشرات الوبائية في بلادنا. ويرجع ذلك إلى استمرار حالات الوفيات والإنعاش ، ناهيك عن مخاوف انطلاق موجة جديدة بسبب تغير الأحوال الجوية وتأثرها بما يحدث على المستوى العالمي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.